نماذج واقعية من قصص عملاء Abraj Trade

اطّلع على قصص النجاح التالية لتعلم كيف نعمل ونساعد الأشخاص على التطوّر وتحقيق النجاح المنشود.

ديفيد: Abraj Trade هي الخيارُ المفضّل في التداول

كان ديفيد مفعماً بالحماسة وهو يبحث عن وسيطٍ ليتولى إعانته في التداول وتجارة العملات. حضرَ ديفيد إلى Abraj Trade بعد أن شعرَ أن شروطنا ومتطلباتنا تلائم المبلغ الذي بحوزته لاستثماره. استمع ديفيد إلى نصائح وتوجيهات مديره المالي بتلقي التعليم قبل أن يبدأ بنفسه في التداول وتحقيق النجاح.كان أهمّ ما نصحه به مديره المالي استخدام المؤشرات والتحليلات التي توفرها Abraj Trade. أعطينا ديفيد ملمحاً عاماً وأساسياً عن الخطة التي عليه اتباعها في ما يتعلق بالمؤشرات والبحوث والأخبار الخاصة بأسواق التداول. وقد كان الأمر مناسباً لديفيد للبدء بالتداول. مرت عدة أشهر، ومع الجهود المبذولة من كلا الطرفين، حقق ديفيد أرباحاً جيدة. وبمرور الوقت، وقضاء ديفيد للعديد من الساعات في التداول والتعلّم، فقد أصبح الآن من عملائنا المهمين، ويقوم بتحقيق أرباحٍ مستمرة بنفسه.

ياسمين - من ربّة منزلٍ إلى متداوِلة مميّزة

ياسمين" هي زوجة وربّة منزلٍ وأمٌّ لطفلين تعيش في "المملكة العربية السعودية". كانت ياسمين تقضي أيامها شأنها شأن أي ربّة منزلٍ، ولكن بعدما خسِر زوجها أمواله التي يستثمرها في مجال عمله في العقارات، واجهت العائلة مشاكلاتٍ مالية بسبب فقدان مصدر الدخل الذي يمتلكه الزوج. سمعت "ياسمين" عن موقع Abraj Trade  من خلال صديقة لها كانت تقوم بالتداول منذ سنوات. كانت "ياسمين" تقرأ وتسمع دائماً عن التداول ولكنها لم تفكر في تجربته بعد. فكرت بالتداول كحلٍّ كي تساعد عائلتها عن طريقه، وقررت أن تستثمر في سوق العملات. ساعدناها في فتح حسابٍ كي تبدأ. اكتشفت أن التداول سهل للغاية وممتع يُكسِب المرء أرباحاً جيّدة جداً، كما أنّه لا يساعدها فحسب على قضاء الوقت أثناء وجود أطفالها بالمدرسة، ولكنه يساعد عائلتها في محنتهم المالية. وبعد مرور أقل من شهر، تمكنت "ياسمين" من إضافة أكثر من ألفي دولار في حساب العائلة المصرفي، وهو ما شجّع زوجها على بدء التداول معنا. الآن، يجني كلٌّ من ياسمين وزوجها الكثير من المال من خلال التداول عبرAbraj Trade .

إدوارد: ابقِي الأمرَ بسيطاً

كان لدينا عميلٌ يُدعى إدوارد. لدى إدوارد إطلاعٌ واسع عن تجارة العملات والتداول فيها، وكان يعتقد أنه كلما كان الأمر معقداً كان أفضل. كان يستخدم الرسوم البيانية، والأخبار، والمؤشرات، وغير ذلك من الأدوات، ولكنه – على الرغم من ذلك - لم يُفلح في تحقيق النجاح المنشود. المشكلة كانت أن "إدوارد" لم يبدأ رحلة التعلّم والتداول بشيءٍ بسيطٍ، واعتقدَ أن الإلمامَ بخطط التداول الصعبة الخاصة بالمحترفين قد تحقق له أفضل النتائج، ولم يكن يعلم خطأ افتراضه هذا. "إدوارد" هو واحدٌ من ضمن كثيرٍ من المتداولين الذين يخطئون بتعقيد خططهم. قمنا فيAbraj Trade  بإرشاده إلى قسم التعلم الخاص بنا، واتضح أن "إدوارد" كانت تنقصه المعلومات الأساسية عن المخاطرة والمكسب. كانت لديه المعرفة الكاملة تقريباً عن منحنيات "إليوت" و"فيبوناتشي". لقد علّمنا "إدوارد" أن يُبقي كل شيءٍ بسيطاً، ودفعناه لتجربة التداول بالطريقة السهلة. بعد مرور أسبوع من رحلته التعليمية مع Abraj Trade، كان "إدوارد" يتداول لمدة 15 دقيقة يومياً، وكان يُحقق الكثير من النتائج الأفضل بنصف الوقت والجهد الذي كان يبذله في الشهر السابق.

ابدأ التداول معنا

إنه سهل وآمن ويستحق الثقة

2أودِع أموالاً
3ابدأ التداول
اقرأ المزيد

معلومات ذات جدوى

المعلومات الموجودة بالأسفل سوف تساعدك على فهم كيفية استخدام الموقع

ابقَ على تواصلٍ مع Abraj Trade

يمكنك الإتصال بكل أقسام Abraj Trade المختلفة عبر بريد Abraj Trade الإلكتروني أو رقم هاتف Abraj Trade أو حتى ترك رسالة بالأسفل